جهود الإمام ابن جرير الطبري (رحمه الله) في تقرير أسماء الله الحسنى -دراسة تحليلية -

No Thumbnail Available
Date
2019
Journal Title
Journal ISSN
Volume Title
Publisher
Saudi Digital Library
Abstract
تقوم فكرة البحث على محاولة لجمع ما قرره شيخ المفسرين في أعظم علوم الدين، وهو العلم بأسماء الله الحسنى وما تضمنته من الصفات العلى، وذلك باستقراء وجمع المواضع التي تكلم فيها الإمام الطبري عن معاني أسماء الله الحسنى، وما نقله فيها عن أئمة السلف. وتظهر أهمية هذا البحث في أنه يعني ببيان معاني الأسماء الحسنى عند سلف الأئمة الأوائل من أئمة أهل السنة والجماعة، السالمة مما شابه الكلام في الأسماء والصفات بعد كلام المبتدعة فيها. وقد تضمن البحث التعريف بأسماء الله الحسنى، وضوابطها، ومذهب أهل السنة ومخالفيهم فيها، وكذلك التعريف بالإمام محمد بن جرير الطبري، وكتابه (جامع البيان)، وبيان منزلته بين كتب التفسير، كما تضمن البحث المسائل والقواعد المتعلقة بالأسماء الحسنى، مما قرره الإمام الطيري، ومن ذلك جهود الإمام الطبري في بيان منزلة الأسماء الحسنى، والمرجع في إثباتها، وتقريره العلاقة الأسماء الحسنى بالصفات، واشتمالها عليها، وكذلك علاقة الأسماء الحسنى بتوحيد الربوبية، وتوحيد الألوهية. كما تناول البحث بيان ما قرره الإمام الطبري من مسائل متعلقة بالأسماء الحسنى في كتبه، كموقف الإمام الطبري من مسألة الاسم والمسمى، وموقفه من مسألة الاشتقاق في أسماء الله وبيان الأسماء التي اختص بها الله، وبيانه للأسماء التي يجوز أن يتسمى بما للمخلوق. ثم ذكر ما قرره الإمام الطبري في معاني الأسماء الحسنى الواردة، كل اسم على حدة، وذلك بيان لمعنى السياقي الخاص لكل اسم من أسماء الله الحسنى، وهو المعنى الذي يفيده المعنى المستفاد من سياق الآية في كل موضع من القرآن، وبيان الدلالات الاقترانية للأسماء الحسنى، والمستفادة من اقتران كل اسم من الأسماء باسم آخر عند الإمام الطبري. حيث أفرد كل اسم من أسماء الله الحسنى بثلاث مسائل: المسألة الأولى: الأدلة في القرآن والسنة على ورود الاسم، والمسألة الثانية: المعنى اللغوي للاسم، والمسألة الثالثة: المعنى الشرعي للاسم و ما يقيده الاسم من التعظيم والمدح والثناء لله تعالى. الله ومن أهم نتائج البحث إبراز جهود الإمام محمد بن جرير الطبري في بيانه لمعاني الأسماء الحسنى، وما الذي تدل عليه من الصفات الإلهية، موافقاً بذلك منهج أهل السنة والجماعة في تقرير مسائل العقيدة، والرد على المخالفين من أهل البدع والأهواء. كما أن حصر المعاني التي احتواها كلام السلف الأوائل في بيان معاني الأسماء الحسنى وما تضمنته من الصفات العلى يفيد الباحث العقدي في معرفة للمعاني التي أحدثها من بعدهم من أهل الكلام والفلسفة، كما أنه يكشف عن بعض معاني الأسماء الحسنى التي قررها السلف، والتي أهملها أهل البدع، لمخالفتها بدعهم، كما أن إبراز هذه المعاني يسهم في إبطال مذهب أهل التجهيل (التفويض)، الذين زعموا أن السلف لم يفسروا كثيراً من الأسماء وما تضمنته من صفات، وهذا مناقض لما هو مبثوث في طيات كتب التفسير من بيانهم الجلي لمعاني الأسماء الحسنى وما تضمنته من صفات. . وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
Description
Keywords
Citation
Collections